التصنيفات
Sin categoría

معركة يائسة: بائعو السلع المتجولة ضد السلطات

اندلع صراع عنيف في منطقة نيو ماركت في تشاتوجام عندما تصادم بائعو السلع المتجولة مع قوات الأمن خلال عملية إخلاء، مما أدى إلى إصابة عشرة أشخاص على الأقل، بما في ذلك خمسة من رجال الشرطة. تصاعدت المواجهات لتتحول إلى فوضى وعنف، مما يزيد من التوتر الموجود بالفعل.

تم رسم خطوط المواجهة عندما حاولت المحاكم المتنقلة إخلاء بائعي السلع المتجولة من الشوارع والأرصفة التي احتلوها بشكل غير قانوني. قاوم البائعون، كثير منهم يعملون في المنطقة منذ سنوات، بشراسة عملية الإخلاء. مع تصاعد الأحداث وتفاقم الوضع، تكبدت الجانبان خسائر مادية وبشرية.

ادعى رئيس اتحاد بائعي السلع المتجولة في تشاتوجام، محمد جبار حسين، أن الشرطة أطلقت النار على بائعي السلع المتجولة في محاولة لقمع الاحتجاجات. ومع ذلك، يؤكد المسؤولون الأمنيون أنهم استخدموا القوة فقط للسيطرة على التصعيد الذي حدث. يبدو أن الحقيقة تكمن في وسط هذه التسريبات المتناقضة.

تعود أصول هذا الصراع إلى العمق، حيث قام بائعو السلع المتجولة بإقامة محلات فجائية بشكل غير قانوني على الرصيف في عدة شوارع حول نيو ماركت. على الرغم من التأكيدات المتكررة من جانب الشركة البلدية في كلكتا (KMC) ولجنة بائعي السلع المتجولة (TVC) بمنع مثل هذه الاحتلالات، فإن المشكلة مستمرة. تسببت عمليات الإخلاء الأخيرة في فقدان آلاف بائعي السلع المتجولة وازدياد التوتر بشكل أكبر.

الوضع خطير بشكل خاص في شوارع مثل هوغ ستريت، تشاورنجي بليس وهومايون بليس، حيث احتل بائعو السلع المتجولة ما يصل إلى 6 أقدام من الطريق، مما يترك مساحة ضئيلة لحركة المركبات. كشف أحد بائعي السلع المتجولة الذي يعمل في المنطقة منذ أكثر من عقد، محمد سليم، أن العديد من بائعي السلع المتجولة يستقرون على أمل الاستفادة من برنامج إعادة التأهيل إذا تم نقلهم.

ومع ذلك، أوضحت لجنة بائعي السلع المتجولة أنه سيحق للبائعين المسجلين بأسمائهم في استطلاع عام منذ عام الاستفادة من البرنامج. يشعر المسؤولون في اتحاد تجار السوق اس اس هوغ بالإحباط من الوضع، حيث يرون أنه يضغط على نيو ماركت حتى الموت.

بينما يستقر الغبار في هذا الصراع الأخير، يبقى أمام السلطات معالجة مشكلة مستمرة تتعلق باحتلال بائعي السلع المتجولة والبطالة الناجمة عن ذلك. في الوقت الحالي، يجب على سكان تشاتوجام مواجهة الفوضى والعدم اليقين التي أصبحت جزءًا لا يتجزأ من حياتهم اليومية.

الأسئلة الشائعة:

1. لماذا وقعت المواجهة العنيفة في منطقة نيو ماركت في تشاتوجام؟
– وقعت المواجهة عندما تصادم بائعو السلع المتجولة مع قوات الأمن خلال عملية إخلاء.

2. كم عدد الأشخاص الذين أصيبوا في المواجهة؟
– أصيب عشرة أشخاص على الأقل، بما في ذلك خمسة من رجال الشرطة.

3. لماذا قاوم بائعو السلع المتجولة عملية الإخلاء؟
– كثير من بائعي السلع المتجولة يعملون في المنطقة منذ سنوات وقاوموا بشراسة عملية الإخلاء.

4. لماذا ادعى رئيس اتحاد بائعي السلع المتجولة أن الشرطة أطلقت النار على بائعي السلع المتجولة؟
– ادعى رئيس اتحاد بائعي السلع المتجولة أن الشرطة أطلقت النار على بائعي السلع المتجولة في محاولة لقمع الاحتجاجات.

5. ما هو الوضع بشأن احتلال بائعي السلع المتجولة في شوارع مثل هوغ ستريت، تشاورنجي بليس وهومايون بليس؟
– احتل بائعو السلع المتجولة بشكل غير قانوني ما يصل إلى 6 أقدام من الطريق في هذه الشوارع، وذلك يترك مساحة ضئيلة لحركة المركبات.

6. من سيكون مؤهلاً للتأهيل حسب اللجنة الثابتة لبائعي السلع المتجولة؟
– ستكون للبائعين المسجلين فقط والذين تم استطلاع أسماؤهم قبل عام مؤهلات للتأهيل.

7. ما هو القلق لدى اتحاد تجار سوق السيد إس إس هوغ؟
– يشعر اتحاد تجار سوق السيد إس إس هوغ بالإحباط بسبب الوضع الذي يرون أنه يضغط على نيو ماركت حتى الموت.

تعاريف:

– بائعو السلع المتجولة: الأشخاص الذين يبيعون سلعًا أو خدمات في الأماكن العامة، عادةً باستخدام هيكل متحرك أو عربة.
– عملية إخلاء: الإجراء الذي تقوم به السلطات لإزالة الأشخاص الذين يحتلون مكانًا بشكل غير قانوني.
– الشركة البلدية في كلكتا (KMC): المنظمة المسؤولة عن إدارة الشؤون البلدية في كلكتا، الهند.

روابط ذات صلة المقترحة:
– نيو ماركت في تشاتوجام
– اتحاد بائعي السلع المتجولة في تشاتوجام
– لجنة بائعي السلع المتجولة (TVC)
– اتحاد تجار سوق السيد إس إس هوغ